النجاح - حمَّل ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز, اليهود مسؤولية المشاكل الحاصلة في الشرق الأوسط.

وكشفت "ديلي ميل"، عن رسالة, قالت إن تشارلز أرسلها لصديق له في العام 1986، يقول ولي عهد بريطانيا إن تدفق اليهود إلى المنطقة ساهم في تفاقم المشكلات.

وأضاف: "العرب واليهود هما شعبان ساميان أساسا، وقدوم اليهود الأجانب، خاصة من أوروبا (وبالذات من بولندا)، تسبب في أكبر المشاكل التي تعرفها منطقة الشرق الأوسط".

وحذر الأمير تشارلز من "اللوبي اليهودي"، قائلا في الرسالة إنه يأمل أن تتخذ الولايات المتحدة موقفا جادا تجاه هذا اللوبي في الولايات المتحدة.

ووفقا لـ"ديلي ميل"، فإن هذه الرسالة كانت موجهة من تشارلز إلى صديقه الباحث لورنس فان دير بوست، وذلك بعد أيام من عودة تشارلز من الرياض.