النجاح - قالت وسائل إعلام بريطانية، مساء الأحد، إن مسلحاً أحتجز رهائن في مجمع ترفيهي شمال غرب لندن.

وحثت الشرطة البريطانية المقيمين على تجنب منطقة نونيتون (شمال غرب لندن)، بسبب حادث لا تزال السلطات تتعامل معه، في حين أشارت تقارير صحفية إلى أن فرق أمنية تتعامل مع رجل احتجز رهائن في صالة للبولينغ أو السينما.

ونفت الشرطة طابع الإرهاب عن الحادث الذي شهدته صالة البولينغ في مدينة نونيتون، التي تتبع مقاطعة وركشير، وسط بريطانيا.

وقالت الشرطة في تغريدة على موقع "تويتر": "نؤكد أن ما يحدث في صالة البولينغ بحديقة بيرمودا ليس مرتبطا بأي نشاط إرهابي".

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية  "بي بي سي" عن المدير التنفيذي للمجمع الترفيهي حيث توجد صالة البولينغ، (لم تذكر اسمه)، إن "المسلح احتجز اثنين من العاملين في المجمع رهائن".