النجاح - أثبت العلماء أن تناول الوجبات سريعة التجهيز يسبب زيادة فى الوزن، وليس فقط زيادة المخاطر الصحية، وفقًا لدراسة جديدة للمعاهد الوطنية للصحة (NIH).

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل"، وجد الباحثون خلال الدراسة التى أجريت على 20 شخصا، أن الأشخاص الذين تحتوى وجباتهم الغذائية الكثير من الصودا والحلوى والبيتزا والرقائق هم أكثر عرضة للإفراط فى تناول الطعام وزيادة الوزن، فى حين أن الأطعمة الصحية الكاملة تجعل الناس يتخلصون من الوزن.

الاطعمة المصنعة الاطعمة المصنعة

وقال الباحثون إنهم ليسوا متأكدون بعد من الأمر حول الأغذية المصنعة التى تسبب الإفراط فى الأكل وزيادة الوزن، لكن ربطت دراسات لا حصر لها السمنة والسكرى وضعف صحة القلب وقصر العمر بتلك الأطعمة.

ووجد الباحثون أن المشاركين أثناء تناولهم النظام الغذائى المعالج الذى يحتوى على الأطعمة السريعة المصنعة، كان المتطوعون أكثر عرضة لتناول المزيد من وجباتهم، وتناولها بشكل أسرع.

وكانت النتيجة أنهم استهلكوا 508 سعرات حرارية واكتسبوا نحو 2 كيلو جرام فى المتوسط، وعلى النقيض من ذلك فقد الناس نفس القدر من الوزن على النظام الغذائى غير المعالج.

برجر برجر

وقال مؤلف الدراسة الرئيسية الدكتور "كيفن هول" من هيئة الصحة البريطانية، "لقد فوجئت بالنتائج التى توصلت إليها هذه الدراسة، لأننى اعتقدت أننا إذا ما تطابقنا بين الوجبات الغذائية لمكونات مثل السكريات والدهون والكربوهيدرات والبروتين والصوديوم ، فلن يكون هناك أى شىء سحرى حول الأغذية فائقة المعالجة".

ومن جانبه شعر الدكتور "تشى سون"، أستاذ التغذية بجامعة هارفارد، بالكاد بالصدمة من هذه النتيجة، قائلاً: "يحتاج الشخص إلى وقت لمضغ الطعام مثل الخضروات المفرومة أو المكسرات، لكن لا يتم مضغ الطعام المعالج، فأنت تبتلع الطعام بسرعة، لذلك أنت تفرط فى تناول الطعام وتستهلك كمية أكبر من الطاقة".

وبالإضافة إلى ذلك، كانت كل وجبة من الوجبات المصنعة تححتوى على نسبة كبيرة من "الطاقة"، ما يعنى أنها تحتوى على مزيد من السعرات الحرارية".

وأضاف الباحثون: "إذا كنت تأكل بسرعة كبيرة ، فربما لا تعطى الجهاز الهضمى وقتًا كافيًا للإشارة إلى عقلك بأن المعدة ممتلئة، لذلك يجب تناول الطعام أبطأ لتجنب هذه المشكلة".