النجاح - أعلن وزير الصحة الياباني كاتسونوبو كانو عن وقوع أول حالة وفاة بفيروس الكورونا، وهي إمرأة في الثمانينات من عمرها. 
وقال كانو: "هذه أول وفاة لشخص مصاب بالفيروس"، لكنه أشار إلى أن "العلاقة بين فيروس كورونا المستجد ووفاة المرأة لا تزال غير واضحة".

وأضاف أن المرأة التي تعيش في مقاطعة كاناغاوا، ظهرت عليها أعراض المرض في 22 يناير، ونقلت إلى المستشفى في 1 فبراير.

وتابع: "تم الاشتباه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد، لذلك تم إجراء اختبار، وأكدت النتيجة إصابتها بالمرض بعد وفاتها".

وسجلت اليابان أكثر من 200 إصابة مؤكدة بالفيروس على متن سفينة سياحية فرض عليها الحجر الصحي، ولا تزال متوقفة قبالة الساحل منذ مطلع فبراير.

وتم نقل الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالفيروس إلى المستشفيات، ومن بينهم 5 في حالة خطيرة.