النجاح - قتل رجل (57 عاما)، في جريمة إطلاق نار وقعت في مدينة حيفا فجر اليوم الثلاثاء، حيث فتحت شرطة الاحتلال تحقيقا في ملابسات الجريمة وترجح أن تكون الخلفية جنائية.

وتلقت شرطة الاحتلال بلاغا عن جريمة قتل وقعت، فجرا، في شارع "شبتاي ليفي" في حيفا، حيق أقر طاقم طبي مقتل رجل على الفور إثر تعرضه لجريمة إطلاق خلال تواجده داخل منزله، علما أن هذه هي جريمة القتل الرابعة التي تسجل بالمدينة بالشهرين الأخيرين.

ويستدل من التحقيقات الأولية اعتمادا على الأدلة والإفادات التي جمعتها الشرطة من الجيران إن مجهولين طرقوا باب منزله، حيث امتنع الرجل، وهو أب لثلاثة أطفال، عن فتحه وأطلقوا النار على المنزل.

ووصل المحققون الجنائيون إلى مكان الحادث لجمع الأدلة، كما أجرت الشرطة عمليات بحث عن مرتكبي الجريمة، لكن دون أن تعلن عن تنفيذ اعتقالات، حيث رجحت الشرطة أن خلفية الجريمة جنائية.
 
يشار إلى أن القتيل كان سائق شاحنة يعمل من الصباح حتى ساعات الليل، بحسب أحد الجيران الذي قال "كان رجلا طيبا ورب أسرة، الرجل قتل أمام عائلته، لا أحد في مأمن بعد الآن".