النجاح - انطلقت صباح اليوم الثلاثاء،  مسيرة احياء الذكرى الـ63 لمجزرة كفر قاسم بمشاركة حاشدة من المواطنين في الداخل المحتل.

حيث شارك في المسيرة رئيس وأعضاء بلدية كفر قاسم واللجنة الشعبية وقيادات الأحزاب والحركات الوطنية ونواب عن القائمة المشتركة.

وبدأت المسيرة من ميدان أبو بكر وتوجهت مشيا على الأقدام إلى النصب التذكاري حيث وضعت أكاليل الزهور ومن ثم تمت زيارة أضرحة الشهداء في مقبرة الشهداء. 

ورفع في المسيرة العلم الفلسطيني والأعلام السوداء والشعارات المنددة بسياسات الاحتلال وجرائمه،  لا سيما مجزرة كفر قاسم  التي أودت بحياة 49 مواطناً.

 ورفع المشاركون كذلك لافتات تحمل شعارات منددة بازدياد أعمال العنف والجريمة بالمجتمع العربي.