وكالات - النجاح - حذَّر خبراء أمريكيون من انعكاس سلبي لبدء رفع القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا على التقدم الذي تم إحرازه، حيث سجلت 15 ولاية ارتفاعا كبيرا بالإصابات الجديدة وصل إلى 25%.

وأظهر تحليل لبيانات تم جمعها من المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) أن العديد من الولايات، من بينها ألاسكا وكونيتيكت وديلاوير وأيداهو وماين وماريلاند وماساتشوستس وميشيغان ومينيسوتا وميسيسيبي ونيفادا ونيو هامبشاير ونيوجيرسي وأوريجون ووست فرجينيا، تشهد زيادات في الإصابات الجديدة بنسبة 10 بالمائة على الأقل.

وشهدت بعض هذه الولايات زيادة في أعداد الإصابات الجديدة بنسبة 25 في المائة مقارنة بالأسبوع الماضي.

في ولاية ماريلاند، رفع حاكم الولاية، لاري هوغان، حدود سعة تناول الطعام في الأماكن المغلقة إلى 50 بالمائة، ورفع حكام ولايتي تكساس ووايومنغ، القيود التي تفرض ارتداء الكمامات.

أما في ولاية ألاباما، فمددت الحاكمة، كاي آيفي، تفويض ارتداء الكمامة على مستوى الولاية حتى 9 أبريل.