نابلس - النجاح - وجهت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، مرة أخرى اتهاما للرئيس الاميركي دونالد ترمب، بخلق حالة أزمة في البلاد، مع انتشار وباء كوفيد-19.

وقالت بيلوسي، في مقابلة مع قناة "سي إن إن" التلفزيونية: "إن التعليقات التي أدلى بها الرئيس ترمب، تظهر أنه أدرك الأخطاء التي ارتكبها، لقد ارتدى كمامة واعترف بأن الأمر ليس خدعة، بل وباء سيزداد سوءا قبل التحسن، بسبب تقاعسه".

وتابعت: "بات واضحا، أن هذا هو فيروس ترامب".

وأضافت بأنه لو حث ترمب الناس قبل بضعة أشهر، على ارتداء الكمامات الواقية والحفاظ على التباعد الاجتماعي، لاستمع كثيرون لنصيحته وحذو حذوه.

ولفتت بيلوسي، إلى أن آلاف الأمريكيين لقوا حتفهم، بسبب رد فعل الرئيس الخاطئ على كوفيد-19.