نابلس - النجاح -  تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم المليون و600 ألف، حتى صباح اليوم الجمعة، حيث بلغت إصابات كورونا في الصين، 81 ألف و907، حسب نفس المعطيات.

وأظهرت معطيات موقع "Worldometer" المتخصص في رصد ضحايا الفيروس، أن إصابات كورونا بلغت حول العالم، مليون و605 آلاف و343.

وتصدرت الولايات المتحدة، دول العالم من حيث عدد الإصابات، بـ468 ألف و895، تليها إسبانيا بـ153 ألف و222، ثم إيطاليا بـ143 ألف و626، وألمانيا بـ118 ألف و235، وفرنسا بـ117 ألف و749.

وتحتل الولايات المتحدة المرتبة الثانية عالميا من حيث عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس خلف إيطاليا التي تسبقها بنحو ألفي وفاة.

وفي نيوزيلندا ارتفع عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19) في نيوزيلندا، اليوم الجمعة، إلى حالتين بعد تسجيل وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية.

وفي فرنسا قال مدير عام الشؤون الصحية، جيروم سالومون، إن بلاده ربما تكون قد وصلت إلى نقطة تراجع في أعداد الإصابة بفيروس كورونا، وذلك بعدما انخفضت الحالات التي تتلقى العلاج داخل وحدات الرعاية المركزة، لأول مرة.

وأضاف سالومون أن حالات الوفاة جراء كورونا في فرنسا وصلت إلى 8044 في المستشفيات، و4166 في دور المسنين، ومؤسسات الرعاية الأخرى.

وفي السياق ذاته أعلن رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، أن بلاده تقترب من تجاوز المرحلة الأسوأ من أزمة تفشي فيروس كورونا، بالتزامن مع موافقة البرلمان الإسباني على تمديد حالة الطوارئ الوطنية لمدة 15 يوما.

وفي ألمانيا، أشار وزير الصحة، ينس شبان، إلى أنه قد تكون هناك "عودة تدريجية إلى الوضع الطبيعي" بعد عيد الفصح إذا استمر الاتجاه الإيجابي الحالي في أعداد الوفيات والمصابين.

هذا وسجلت سويسرا تراجعا في الحصيلة اليومية للوفيات، على مدار أسبوع تقريبا، في حين سجلت بلجيكا، لأول مرة منذ تفشي الوباء، تراجعا في عدد الأشخاص الذين يتلقون علاجا في المستشفيات جراء الإصابة بالفيروس.

وتفكر إيطاليا، التي تحتفظ حتى الآن بأكبر حصيلة وفيات بسبب الفيروس في العالم، في طريقة تفضي إلى تخفيف قيودها، لاسيما في ظل تباطؤ معدل الإصابة لديها، على نحو ملحوظ، على الرغم من تحذير كونتي من أن بلاده لا تزال بحاجة إلى توخي الحذر.

هذا وأعلنت اللجنة العليا للطوارئ في اليمن رصد أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في محافظة حضرموت، منوهة بأن حالة المريض مستقرة ويتلقى الرعاية الصحية.

وفي سلطنة عمان اعلنت وزارة الصحة  عن تسجيلها حالة وفاة ثالثة بفيروس كورونا، وذلك منذ إعلانها عن أول وفاة جراء الفيروس في الأول من أبريل الجاري.

وفي ليبيا أعلن أحمد الحاسي الناطق باسم اللجنة الطبية الاستشارية لمكافحة وباء كورونا التابعة للحكومة الليبية المؤقتة، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في بنغازي إلى 4 حالات.

وفي تونس أعلنت وزارة الصحة تسجيل 15 حالة جديدة تحمل فيروس كورونا، من مجموع 692 تحليلا مخبريا ليرتفع إجمالي المصابين إلى 643 حالة مؤكدة من أصل 9570 تحليلا مخبريا.