نابلس - النجاح - قال رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينه، أنه منذ اللحظة الأولى التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، في فلسطين، وما تلاه من إعلان حالة الطوارئ وإجراءات من قبل الحكومة، باشرت بلدية الخليل باتخاذ إجراءات في المدينة، من شأنها مجابهة الفيروس.

وأضاف أبو سنينة في تصريح لبرنامج كوفيد 19 الذي تبثه فضائية النجاح مساء كل يوم، أن البلدية بدأت بإجراءات السلامة لموظفي البلدية، حيث تم إلغاء البصمة بالأصبع ونقلها عن طريق العين، وتعقيم جميع مرافق البلدية، وتغيير الحاويات القديمة في الشوارع إلى حاويات جديدة، وتعقيمها، بالإضافة إلى تعقيم الأسواق والمؤسسات، وإيقاف جميع الأنشطة الاجتماعية.

وعبر عن رضاه عن التزام المواطنين بالاجراءات التي اعلنت عنها الحكومة، ومنع التنقل والحركة للمواطنين، لعدم تفشي الفيروس، مؤكداً أنه من خلال جولاته الميدانية شعر أن المواطن يشعر بالأمان نتيجة هذه الإجراءات، لافتاً إلى أن البلدية أطلقت حملة متطوعين تعمل من ناحية توعوية ومن ناحية الحفاظ على النظافة وتعقيم الشوارع والمؤسسات.

وأوضح أن البلدية ولضمان استمرار العمل والحفاظ على الموظفين وسلامتهم، قامت بتقسيم العمل بين الموظفين بالتناوب أسبوعياً، حتى انتهاء فترة الطوارئ. مؤكداً أن جميع الخدمات تتم على قدمٍ وساق دون خلل في ظل الجهود الجبارة التي يبذلها العاملون في البلدية على مدار اليوم.