النجاح - استشهد طفل وأصيب شابان في مواجهات اندلعت فجر اليوم مع قوات الاحتلال التي اقتحمت مخيم الدهيشة ببيت لحم.

وبحسب مصادر أمنية لوكالة الأنباء الرسمية "وفا" فقد استشهد الطفل أركان ثائر مزهر(15 عاما)، وأصيب شابان واعتقل آخران، خلال مواجهات وقعت مع جنود الاحتلال، فجر اليوم الاثنين، في مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت المخيم، وشنت حملة دهم لمنازل المواطنين، واندلعت مواجهات أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي وقنابل الغاز والصوت، ما أدى إلى استشهاد الفتى مزهر برصاصة في الصدر، نقل على إثرها إلى مستشفى بيت جالا الحكومي، حيث ارتقى شهيدا.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏ليل‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

وأكد مصدر طبي في مستشفى بيت جالا، إصابة شابين بالرصاص الحي في القدم، وصفت حالتهما بالمستقرة.

فيما أشار مصدر أمني إلى اعتقال الشابين محمد عدنان أبو عياش 25 عاما، وجمال عماد الصرعاوي 26 عاما، بعد دهم منزلي ذويهما في المخيم وتفتيشهما.