النجاح - النجاح - قال الخبير في الشأن الإسرائيلي والسياسي " وليد المدلل" إن هناك عدة عوامل وشروط لإنجاح اللقاء الذي جمع الدول في مؤتمر البحرين، والذي "فرض بالقوة" على كثير من الأطراف التي شاركت فيه.

وأكد المدلل أن  شروط انجاح المؤتمر والقرارات التي قد تصدر عنه غير متوفرة بالكامل، حتى وإن كان هناك خوف من القوى الدولية.  "

لكن أهم شرط بحسب المدلل هو رفض الفلسطينيين جملة وتفصيلا لقرارات المؤتمر، خاصة أن الوعود التي يتم الترويج بها هي كمثيلاتها في المرات السابقة، وأن هذه الأموال التي يتحدثون عنها لن تستطيع احداث تغيير في الواقع الفلسطيني أمام إدارات مرتشية وفاسدة.

وأشار المدلل أن هناك مشاريع كبيرة وضعت لتسوية القضية الفسطينية ولم تنجح .

" الخوف يبقى قائما بوجود بيئة اقليمية مواتية ووجود حكومة امريكية واسرائيلية  متطرفة وفي ظل استمرار الانقسام" أضاف المدلل.

وتابع المدلل : "قد تفشل المقررات في مجموعها لكن ممكن أن تنجح في تهيئة المنطقة لتنفيذ الوعود على المدى البعيد، بوجود إدارة أمريكية متطرفة معنية بتنفيذ هذه القرارات وبيئة اقليمية مواتية."