النجاح - اختتمت  جامعة النجاح الوطنية وفرعها الطلابي للشبكة العربية للابتكار (عين)، فعاليات مسابقة القمة الفلسطينية الأولى للتحديات، بمشاركة 123 مشتركاً من مختلف الجامعات الفلسطينية.

وتدعم جامعة النجاح هذه المبادرات لما لها من أهمية في تطوير الابتكار وتحفيز الطلبة على الاستمرار فيها، وتعمل على وضع استراتيجية داعمة للإبداع والابتكار.

وقال محمد شريم رئيس الفرع الطلابي للشبكة العربية للابتكار (عين) ‏في الجامعة: "تم ‏اعتماد التقرير الخاص بهذا الحدث "‏Phoenix Hackathon‏"، ومنح ‏الامتياز الذهبي المطلوب لإقامة التصفيات المحلية على مستوى طلبة جامعات ‏فلسطين.‏

وأضاف شريم:"ان الإنجاز الذي يُضاف إلى الشبكة العربية للابتكار، ‏وإلى من احتضنت هذه الشبكة والإنجاز وهي جامعة النجاح الوطنية، قائلاً: "نحن ‏الشباب الفلسطيني لا يوجد لطموحنا سقف، ولا توجد لطاقاتنا حدود".‏

ويشكل التحدي جزءًا من تطوير الابداع والعمل لدى الشباب الجامعي والاستثمار في العقول والنهوض بها، كجزءٍ من التطوير والإبتكار في مجالات عدة.

وتطرح القمةُ مشكلةً في مجال معين وعلى المشاركين ايجاد حلولٍ لها خلال وقت محدد، يشرف عليهم مختصون لتقديم الدعم والإرشاد، ويتأهل الفائزون فيها للمشاركة في القمة العربية للابتكار على المستوى الدولي.

وشملت المسابقة تسعة تحديات تُمثل التصنيفات المحلية، وهي: تحديDMZ ‏ ‏للشركات الناشئة، وتحدي النيزك للمشاريع الابتكارية، وتحدي ‏IMS‏ لطلبة ‏الهندسة الصناعية والميكانيك، وتحدي ‏Think & Build‏ لطلبة الهندسة ‏المعمارية والبناء،

 وتحدي ‏Make it perfect‏ لطلبة هندسة الحاسوب، وتحدي ‏Calgary‏ لتكنولوجيا النانو، وتحدي ‏Video puzzle‏ في المونتاج، وتحدي ‏Aramex‏ لطلبة هندسة الحاسوب والصناعي، وتحدي ‏Be the solution‏ ‏لطلبة الصيدلة.‏

وتأهل أحد عشر مشاركًا من 123 للدورة الدولية المقررة في الأردن.

وكانت جامعة النجاح حصلت على الحصة الأكبر من المشاريع وتأهل تسعة مشاركين، كما تأهل من الجامعة الأمريكية مشترك وآخر من جامعة فلسطين التقنية.