نابلس - لميس أبو صالح - النجاح - فرحة عارمة تسود مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة بمناسبة إعلان نتائج الثانوية العامة، ولكن لا تكتمل هذه الفرحة إلا بتوزيع الحلويات على المباركين، لكن في ظل الظروف الصعبة بانتشار فيروس كورونا في  فلسطين، واعلان حالة الطوارئ والاغلاقات، سمح محافظ طولكرم عصام أبو بكر مثل باقي المحافظات بفتح محلات الحلويات للعمل يومي السبت والأحد مع خدمة التوصيل، وذلك بمناسبة قرب الإعلان عن نتائج الثانوية العامة، مع مراعاة شروط السلامة والوقاية من فيروس كورونا، حسب بروتكول وزارة الصحة.

وجدد المحافظ أبو بكر التأكيد على منع اقامة حفلات الاعراس وحفلات الثانوية العامة وبيوت العزاء ومنع التجمعات بكافة أشكالها والغاء كافة اشكال الاحتفالات.

ازدياد الطلب على البرمة ب(75%)

تحدث صاحب محل الحلويات في طولكرم ايهاب العمر، عن صعوبة هذا العام، والوضع الاقتصادي السيء الذي تعيشه فلسطين في ظل انتشار جائحة كورونا، مؤكدا "خسائر كبيرة لمحلات الحلويات بسبب عدم فتحها في ذروة عملها للمناسبات، والاعراس".

واوضح العمر لـ"النجاح الإخباري"،  أنه بعد السماح من قبل الجهات المختصة بفتح محلات الحلويات، بدأنا من امس الجمعة، بتجهيز اصناف متنوعة من الحلويات، استعدادا بمناسبة اعلان نتائج الثانوية العامة.

واكد العمر على الاستعداد التام لاستقبال الطلبات والتوصيات من الحلويات كافة، مؤكدا على توفير سبل الوقاية والسلامة من فيروس كورونا للعاملين، والزبائن، بحيث تم تنظيم دخول الزبون للمحل لمنع الاكتظاظ.

وتابع: البرمة والكنافة النابلسية يزداد الطلب عليها بأضعاف بمناسبة الثانوية العامة التي تعتبر بمثابة عرس فلسطيني.

اما في مدينة نابلس لا يختلف الامر بكثير، فقد اتبعت اجراءات السماح لمحلات الحلويات بالعمل يومي السبت والأحد مع خدمة التوصيل، مع مراعاة شروط السلامة والوقاية من فيروس كورونا، بناء على توصيات نائب محافظة نابلس عنان الأتيرة.

وقال صاحب محل الحلويات في مدينة نابلس وجدي التمام، ان جائحة كورونا اثرت على عملنا، منذ بداية شهر مارس، وخلال حالة الطوارئ، في منع  الاحتفالات بالأعراس، ومنع التجمعات.

واوضح تمام، لـ"النجاح"، ان 75% من المواطنين يطلبون البرمة، بالإضافة الى الكنافة النابلسية، والبقلاوة، وخدود الست، لتوزيع الحلوى على المباركين.

واضاف: "كان امس يوم الجمعة عملنا في المحلات كخلية نحل، لتلبية طلبات وتواصي الزبائن من الحلويات كافة"، مضيفا" متبعين اساليب السلامة والوقاية بلبس الكمامات، والكفوف، وتوفير خدمة التوصيل في المدينة".

وتمنى التمام بان تنتهي جائحة كورونا بأقرب وقت ممكن، لتعود الحياة الى طبيعتها، والفرح والسعادة على وجوه المواطنين.

الشوكولاته تحتل المرتبة الثانية

وقال صاحب محل الشوكولاته اسعد نواف، "نشرت على الصفحة الرسمية بالمحل عن مواعيد فتح واستقبال طلبات الشوكلاته بأنواعها المختلفة، مع مراعاة الظروف الاقتصادية الصعبة، بخصم نسبة معينة للناجحين".

واوضح نواف، لـ"النجاح"، ان الشوكولاته تحتل المرتبة الثانية بمختلف أصنافها وأنواع لذيذة، للتعبير عن فرحة النجاح والتفوق في نتائج الثانوية العامة.

تابع: على الرغم من الظروف العصبة التي يمر بها ابناء شعبنا، الا ان كميات وتوصيات كبيرة للشوكولاته يطلبها الزبائن، لتقديمها هدايا للناجحين والمتفوقين.