النجاح -  اجتمع نشطاء لجان المقاومة الشعبية ولجان مقاطعة بضائع الاحتلال، وممثلي القوى الوطنية، اليوم الخميس، لوضع برنامج وخطة عمل لاستنهاض المقاومة الشعبية بأشكالها وفي مقدمتها حملات المقاطعة والتصدي لعمليات التطبيع.

واتفق المجتمعون على البدء بحملة متصاعدة تتدحرج تباعا على جميع المستويات، تبدأ بمذكرة موقعة بأكثر من 5000 شخصية فاعلة للمطالبة بتطبيق عملي للقرار السياسي والتأكيد على الخطوات العملية لمحاربة التطبيع والتحلل من كافة الاتفاقيات مع إسرائيل.

وشددوا على أهمية عقد مؤتمرات ولقاءات شعبية في الجامعات والمدن والمخيمات وكافة البلدات الفلسطينية لتوسيع المشاركة الشعبية في كافة مناطق المواجهة والاستهداف من قبل حكومة الاحتلال وجمعيات الاستيطان.

واتفقوا على كتابة رسائل لوكلاء البضائع الإسرائيلية لوقف تعاقدهم مع شركات الاحتلال والبدء بتوزيع رسائل على الوكلاء يوم 6-8-2019 الساعة 12 من أمام معبر بيتونيا.

ودعوا إلى اعتبار يوم 24-8-2019 يوم نشاط وطني، مع مسيرة مركزية على دوار المنارة وسط رام الله، بمشاركة كافة القوى الوطنية والاسلامية ومنظمات المجتمع المدني واللجان الشعبية والحركات والمجموعات الشبابية.