رام الله - النجاح - سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الجمعة، جثمان الشهيدة سماح زهير مبارك (16 عاما) لعائلتها عبر حاجز "عوفر" العسكري المقام على أراضي بلدة بيتونيا، غرب مدينة رام الله، بعد احتجاز دام 36 يوما.

وكانت الشهيدة مبارك قد ارتقت بعد أن أطلق عناصر قوات الاحتلال الإسرائيلية الرصاص عليها بالقرب من  حاجز "الزعيم" العسكري، شرق مدينة القدس المحتلة، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن، في 30 كانون الثاني/ يناير الماضي.