وكالات - النجاح - دخل الأسير منتصر صالح أبو غليون /46 عاما/ من مخيم جنين، اليوم الأحد، عامه الـ18 في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مدير نادي الأسير في جنين، إن قوات الاحتلال اعتقلت أبو غليون في 18 شباط/ فبراير عام 2004.

وأفادت عائلة الأسير لـ"وفا"، بأن ابنها خضع لتحقيق قاسٍ استمر ثلاثة أشهر متواصلة في مركز "الجلمة"، قبل أن تحكم عليه محكمة الاحتلال في "عوفر" بالسجن المؤبد 5 مرات و50 عاما، وهدمت سلطات الاحتلال منزلها.

وأشارت إلى أن شقيقه عمار أيضا معتقل لدى الاحتلال الذي يرفض جمعهما في غرفة واحدة، لافتة إلى أن معظم أفراد العائلة محرومون من زيارته.