وكالات - النجاح -  يواصل الأسير جبريل محمد الزبيدي من مخيم جنين، اليوم الجمعة، إضرابه المفتوح عن الطعام، لليوم الثالث عشر على التوالي احتجاجا على تحويله للاعتقال الإداري.

وأفاد ذوو الأسير زبيدي، بأن سلطات الاحتلال رفضت إطلاق سراح نجلهم الذي أنهى مدة حكمه وهي 10 شهور، وتم تحويله للاعتقال الاداري لمدة ستة شهور إضافية، ويقبع في سجن النقب الصحراوي.

وتعرض جبريل للمطاردة من الاحتلال وقضى 12 عاما خلف قضبان سجون الاحتلال خلال الانتفاضة الثانية، وأفرج عنه في 29/12/2016، وأعيد اعتقاله قبل 10 شهور.