نابلس - النجاح - اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم النائب السابق في المجلس التشريعي المنحل إبراهيم محمد دحبور (53 عاماً) من منزله في بلدة عَرّابة جنوب غرب جنين.

كما اقتحمت بلدة قفين شمال طولكرم وفتشت عدة منازل وتركت خرابا فيها.

واعتقل الاحتلال الشاب أحمد كتانة من منزله في مدينة الدوحة غرب بيت لحم.

وسلمت الأسير المحرر مجاهد علي الشيخ تبليغاً لمراجعة مخابراتها عقب اقتحام منزله في قرية مراح رباح جنوب بيت لحم.

كما اعتقلت الشاب زيد رفيق العلامي (18 عاماً) وعمر صادم الصليبي 24 عاما وتُصادر عدة مركباتٍ من بلدة بيت أُمّر شمال الخليل.

ونصبت حاجزاً وفتشت المركبات عقب اقتحامها المنطقة الجنوبية في مدينة الخليل.

وفي محافظة نابلس اعتقلت الشاب خبيب خالد سلمان (23 عاماً) من منزله في بلاطة البلد شرق المدينة.

وعرف من المعتقلين في الضفة الغربية:

١. النائب إبراهيم محمد دحبور (53 عاماً) من منزله في بلدة عَرّابة جنوب غرب جنين.

٢.الشاب أحمد كتانة من منزله في مدينة الدوحة غرب بيت لحم.

٣.الشاب زيد رفيق العلامي (18 عاماً)

٤.عمر صادم الصليبي 24 عاما وتُصادر عدة مركباتٍ من بلدة بيت أُمّر شمال الخليل.

٥. الشاب خبيب خالد سلمان (23 عاماً) من منزله في بلاطة البلد شرق نابلس.

في سياق متصل اعتقلت قوة عسكرية تابعة للاحتلال، مساء الثلاثاء، شابين على حدود قطاع غزة.

وبحسب الاحتلال، فإن المعتقلين لم يكن بحوزتهما اي أسلحة، وتم نقلهما للتحقيق معهما من قبل جهاز الشاباك.

وأشار إلى أنه تم اعتقال الشابين لدى محاولتهما التسلل إلى أحد "الكيبوتسات" الاسرائيلية المقامة قرب حدود شمال قطاع غزة.