النجاح - نددت منظمة المرأة العربية بالمعاملة غير الإنسانية وغير القانونية التي تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلية ، بحق المناضلة الأسيرة عهد التميمي.

وقالت المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية السفيرة مرفت التلاوي، إن المنظمة تعلن عن استعدادها لإرسال محامين للدفاع عن عهد ومساندتها، بالإضافة إلى حشد كافة القوى النسائية في مختلف الدول العربية للتضامن معها، حيث أنها تعتبر رمزا للنضال والكفاح الفلسطيني منذ طفولتها التي عرفت فيها أنّها دائمة التصدي والتحدي لجيش الاحتلال الغاشم في اعتداءاته المتكررة على الشعب الفلسطيني بشكل عام وعلى عائلتها وجيرانها بشكل خاص .

وأضافت، أن التميمي التي ولدت في مارس من عام 2001 لفتت أنظار العالم بتحديها لجنود الاحتلال الغاشم الذين اعتدوا عليها وعلى والدتها الناشطة ناريمان التميمي، في مسيرة سلمية مناهضة للاستيطان في قرية النبي صالح الواقعة غرب رام الله في أغسطس من عام 2012، ثم عادت (وعمرها 16 عاماً) لتتصدّر صفحات الأخبار ووسائل التواصل الاجتماعي بتصديها للجنود، مما أدى إلى اعتقالها فجر يوم 19 ديسمبر عام 2017 من منزلها .