النجاح - تابع الإعلام الإسرائيلي وحرض في أكثر من مكان ولا زال ضد قضية تهريب الأسرى الفلسطينيين للنطف وتحدي شروط اعتقالهم واثبات تعلقهم بالحياة وجدارتهم بها.

وقد أثار موقع news1 الإسرائيلي القضية وأبرزها من خلال تعداد الولادات التي تمت بواسطة تهريب النطف، وقال: "إن ابن الأسير الفلسطيني علي محمد القيسي من قرية زبوبة في محافظة جنين والمسجون منذ 14 عاما هو الطفل رقم 63 ممن يولدون بهذه الطريقة".

تقرير الموقع أشار إلى مركز متخصص في نابلس، هو من يقوم بتوفير الظروف الملائمة خدمةً للأسرى، وإن المركز أبدى استعداده لمواصلة هذا الدور وهو ما يمكن اعتباره تحريضاً على هذا المركز ودوره الإنساني الكبير.