نابلس - النجاح - أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا عن تأييد موسكو لإرسال بعثة تابعة لمجلس الأمن الدولي إلى الشرق الأوسط لتسوية الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الشرق الأوسط، الإثنين: "من الضروري تكثيف الجهود الدبلوماسية الجماعية فورًا من أجل عدم السماح بفشل الجهود التي بذلها المجتمع الدولي لضمان الظروف لتحقيق الحل الوحيد القابل للحياة، ألا وهو حل الدولتين الناجم عن مفاوضات مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

وأضاف نيبينزيا: "نعتقد أنَّه من شأن إرسال بعثة مجلس الأمن الدولي إلى الشرق الأوسط أن يعزّز وحدتنا والتعامل مع الطرفين".

ودعا الدبلوماسي الروسي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي إلى "التفكير في مواقف فعالة بشأن إعادة إطلاق عمل المجلس للتسوية الشرق أوسطية".

وأشار إلى أنَّ "أي أفكار يجب أن تراعي المرجعيات المتفق عليها للتسوية، بما في ذلك المبادرة العربية للسلام التي وافق عليها زعماء الدول العربية، والتي تثبت المبدأ المهم "الأرض مقابل السلام".

وجدَّد نيبينزيا التأكيد على أنَّ الجولان أرض سورية محتلة من قبل إسرائيل، ضمتها الأخيرة بصورة غير شرعية بعد (14) عامًا من الاحتلال.