غزة - النجاح الإخباري - أقدم شاب، اليوم الثلاثاء، على إضرام النار في نفسه عند مفترق السرايا وسط مدينة غزة، بعد أن قامت أجهزة "حماس" بفرض مخالفة مرورية عليه.

وقالت مصادر طبية ومحلية إن "الشاب ح.د (23 عاما) أضرم النار في نفسه احتجاجا على فرض مخالفة مرورية بحقه، نقل إثرها إلى المستشفى، حيث وصفت حالته بالمتوسطة.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يقدم فيها مواطنون في قطاع غزة على إضرام النار في أنفسهم أو محاولة وضع حد لحياتهم، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة نتيجة الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على القطاع، وما تقوم به سلطة الأمر الواقع "حماس" من ممارسات تفاقم الأوضاع من فرض ضرائب جائرة ومخالفات ظالمة.