سلفيت - النجاح - طالبت قوات الاحتلال الاسرائيلي، بلدية سلفيت بتقديم تعهد بعدم العمل في مناطق "ج"، كشرط لاستعادة جرافة تابعة للبلدية، كانت قد استولت عليها قبل عدة أسابيع.

وذكر رئيس بلدية سلفيت عبد الكريم فتاش : أن قوات الاحتلال احتجزت جرافة البلدية قبل عدة أسابيع في منطقة "الرأس" المهددة بالاستيلاء، وطالبت البلدية بعدم العمل في مناطق "ج"، ودفع غرامة مالية حتى يتم استعادتها،وفق وكالة وفا الرسمية.

الجدير بالذكر أن قوات الاحتلال استولت خلال الأسابيع الماضية على عدد من الجرافات في بلدات: دير بلوط، وقراوة بني حسان، وكفر الديك، وسلفيت، كسياسة تضييق على المواطنين في المحافظة، وذلك بذريعة العمل في المنطقة المصنفة "ج"، والتي تشكل 75% من مساحة المحافظة الكلية.