النجاح - أعلنت وزيرة الصحة د. مي الكيلة رصد إصابتين بالسلالة "الهندية" لفيروس كورونا المستجد- "دلتا" لفتاتين من قلقيلية وسلفيت وصلتا البلاد من دولة الإمارات العربية.

وأضافت في بيان صحفي، اليوم الأحد، أنه تم عمل كل ما يلزم من الناحية الوبائية وسحب العينات من المخالطين وحجرهم.

وأهابت وزيرة الصحة بالمواطنين لسرعة التسجيل في المنصة الإلكترونية لحجز مواعيد تلقي لقاح كورونا، مضيفة أنه وبحسب منظمة الصحة العالمية فإن غالبية المطاعيم المستخدمة حالياً تحد من الإصابة بفيروس كورونا، وإن لم تمنع الإصابة به فإنها على الأقل تمنع ظهور الأعراض الخطيرة.

وتابعت "على المواطنين المسنين وأصحاب الأمراض المزمنة والسرطانية والطواقم الطبية الذين لم يتلقوا اللقاحات إلى الآن أن يتوجهوا بأسرع وقت إلى مراكز التطعيم لأخذ اللقاح المضاد لفيروس كورونا."

وودعت المواطنيين إلى الحد من السفر للخارج إلا في حالات الضرورة القصوى، إضافة إلى سرعة التسجيل على المنصة الإلكترونية لتلقي لقاح كورونا.

والطفرة الهندية "متغيّر دلتا" هي الأكثر قدرة على الانتقال من بين متغيرات فيروس كورونا التي تم تحديدها حتى الآن، وينتشر بسرعة كبيرة جداً بين الأشخاص خاصة الذين لم يتلقوا التطعيم، إضافة إلى أن تطور المرض لدى المصابين به أسرع من الطفرات الأخرى.

وتنتقل الإصابة بهذه الطفرة بشكل أكبر بمرتين على الأقل من الفيروس الأصلي، ولهذا السبب يمكن أن ينقل شخص واحد المرض ليس إلى 2 وإنما إلى 4 أو 6 أو 8 آخرين.