نابلس - النجاح - أعلن رئيس بلدية بيتونيا ربحي دولة، اليوم الأربعاء، عن إعفاء المحال التجارية الخالية تماماً من البضائع الاسرائيلية من رسوم الحِرف لسنتين

وقال رئيس البلدية: إن قرار المجلس البلدي،  هو استكمالاً للقرارات السابقة والتي كانت البلدية الأكثر حرصاً على منحه لتجار المدينة منذ إطلاق حملة مقاطعة البضائع الاسرائيلية ابان العدوان على غزة في العام 2014

وأشار إلى أن هذه الخطوة تساهم في جهود تعزيز ثقافة المقاطعة ورفض التعايش مع الاحتلال، ودعم المنتج الفلسطيني، وتعزيز الانتماء الوطني والواجب الأخلاقي من التجار والمواطنين.

وأضاف دولة: هذا القرار مشروط بأن تكون المُنشأة او المحل التجاري خالٍ تماماً من البضائع الاسرائيلية بشكل دائم وليس مُتقطع أو ليس لفترة زمنية محددة.

وأكد دولة أن فرق البلدية ستتحقق من كافة المحال التي ندعوها طوعاً لتنظيف رفوفها من بضائع الاحتلال الذي يقتلنا بشكل يومي ولا مجال لاقتناء منتجاته، ونأمل بأن تكون بيتونيا والوطن ككل بكامله خالي من البضائع الإسرائيلية.

وأوضح أن هذه الخطوة تأتي استكمالاً لحملات البلدية سابقاً دعما للمنتج الوطني، وانسجاماً مع أنشطة وفعاليات حملة مقاطعة إسرائيل واللجنة المحلية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية، وتطبيقاً لقرارات القيادة