وكالات - النجاح -  

بدأ سريان وقف إطلاق النار في قطاع غزة، عند الساعة الثانية فجر اليوم الجمعة، وذلك بعد 11 يوما من العدوان الاسرائيلي على القطاع، والذي جاء بوساطة من جمهورية مصر العربية.

وبدأت المعركة الحالية، والتي أسمتها المقاومة الفلسطينية، بـ (سيف القدس)، في أخر يوم من شهر رمضان المبارك، حيث قصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي عشرات الأهداف في قطاع غزة، شملت الأبراج التي تضم المؤسسات الإعلامية والمكاتب الصحفية، والمواطنين المدنيين في منازلهم، بالإضافة الى مقرات الأجهزة الأمنية.

 

وأسفر قصف الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، والذي استمر لمدة 11 يوماً، عن استشهاد 232 مواطناً، منهم 65 طفلا و39 سيدة و 17 مسناً، بحسب ما أعلنته وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، وإصافة 1900 أخرين بجروح مختلفة،  منها 90 إصابة شديدة الخطورة و500 إصابة في الأجزاء العلوية ومنها 155 إصابة في الرأس والرقبة، كما أن من بين الإصابات 560 طفلا و 380 سيدة و91 مسن.

يشار إلى أن المجلس الوزراي المصغر (كابينت)، قد أعلن في وقت سابق من مساء الخميس، خلال اجتماعه، موافقته على وقف إطلاق النار مع قطاع غزة، وبدون أية شروط.
 

وقد أصدرت جمهورية مصر العربية، مساء الخميس، بياناً رسمياً حول مبادرة وقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، والاحتلال الإسرائيلي.