وكالات - النجاح - أجبرت صواريخ المقاومة الفلسطينية على إبقاء نحو 4 ملايين إسرائيلي في الملاجئ، عقب الهجوم الصاروخي الكبير الذي نفذته الليلة الماضية واليوم من قطاع غزة.

وعقب التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة واستهداف الأبراج والمنشآت السكنية، ردت كتائب القسام الجناح المسلح لحركة "حماس" على هذا العدوان بقصف صاروخي كبير استهدف منطقة "تل أبيب الكبرى" وسط إسرائيل أدخل ملايين إلى الملاجئ.

وأعلنت المقاومة الليلة الماضية وفجر اليوم قصف منطقة "تل أبيب الكبرى" برشقات صاروخية كبيرة أو ما تسمى غوش دان بالصواريخ المتطورة.

وبحسب بيان القسام فإنها قصفت منطقة تل أبيب الكبرى مساء أمس بـ130 صاروخا، فيما قصفتها فجرا بـ110 صواريخ.

يشار إلى أن منطقة "غوش دان" تبعد عن قطاع غزة نحو 75 كيلومترا، وهي تعتبر مركز الكيان الإسرائيلي وثقلته الاقتصادي والسكاني