وكالات - النجاح - أدانت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.حنان عشراوي، إقدام المستوطنين المتطرفون، الليلة الماضية، على استهداف مركبات المواطنين الفلسطينيين العزل قرب بلدة ترمسعيا شمال رام الله، مما أدى الى إصابة ٤ مواطنين من قرية كفر مالك، أحدها وصفت بالخطيرة وهي لمواطنة حامل بالشهر التاسع.

وقالت في بيان لها، اليوم الجمعة: "إن نظام الابرتهايد الذي تمثله حكومة التطرف الإسرائيلية ومستوطنيها تتحمل كامل المسؤولية عن هذه الجريمة البشعة والتي تأتي كنتيجة حتمية لاستفحال ثقافة الكراهية والعنف والتطرف والإرهاب القائمة على رفض الآخر وإنكار وجوده على الأرض وحقه بالحياة".

وأكدت عشراوي أن تصعيد العمليات الإرهابية المنظمة التي يمارسها المستوطنون المتطرفون تأتي بدعم كامل من الحكومة الاسرائيلية الفاشية وحليفتها الادارة الامريكية التي توفر لدولة الاحتلال الدعم اللازم لاستباحة الشعب الفلسطيني، وتمارس جميع وسائل الترهيب والعقاب بحق اي جهة تساهم في احقاق العدالة ومساءلة المجرمين.

ودعت عشراوي في ختام بيانها المجتمع الدولي ومنظماته إلى وقف سياسة غض الطرف وتحمل مسؤولياته السياسية والقانونية والأخلاقية واتخاذ إجراءات عاجلة لتفعيل وسائل الحماية والمساءلة وعدم الاستسلام للضغط والتخويف والابتزاز الأمريكي، والعمل على احقاق العدالة واحترام كرامة الانسان وحقوقه.