رام الله - النجاح - أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أنه أبلغ رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية بالرغبة في اللقاء بغزة، ووعد بالبدء بمرحلة جديدة من الحوار الفلسطيني والعمل الفلسطيني المشترك من أجل تجاوز الصغائر.

جاء إعلان الرئيس خلال خطاب ألقاه في مستهل اجتماع القيادة الفلسطينية والتي ضمت للمرأة حركتي حماس والجهاد الاسلامي في مقر الرئاسة في رام الله.

وأعلن الرئيس أن حماس والجهاد والشعبية والصاعقة والمبادرة يحضرون اللقاء الآن، وأضاف، قلت لهنية سنبدأ مرحلة جديدة من الحوار الفلسطيني ونتجاوز الصغائر.

وأكد الرئيس محمود عباس ان صفقة القرن لن تمر، وشدد خلال كلمة له مساء اليوم تعقيبا على اعلان ترامب تفاصيل "صفقة القرن"، ان حقوق شعبنا ليست للبيع.

وتابع الرئيس: عملنا لن ينقطع لاقامة دولتنا ولن نركع ولن نستسلم، وسنبقى شامخين بوجه الاحتلال، ومخططات تصفية قضيتنا فاشلة ولن تخلق حقاً".

وأوضح أن استراتيجيتنا ترتكز على انهاء الاحتلال، وسنبدأ باتخاذ الاجراءات، وأضاف، لن نركع ولن نستسلم ونحن لها

وشدد على أن القدس ليست للبيع وأن صفقة المؤامرة لن تمر، وأكد على إعادة صفقة القرن صفعات في المستقبل.

يذكر أن الاتصالات انقطعت بين حركتي فتح وحماس منذ قرابة العامين بعد فشل جهود المصالحة برعاية مصرية.