نابلس - النجاح - اندلعت مواجهات عنيفة في حي عبيد بقرية العيسوية شمال شرق القدس الليلة الماضية أصيب خلالها عدد من سكان الحي بقنابل الصوت والأعيرة المطاطية ورضوض، جراء اعتداء قوات الاحتلال عليهم وضربهم بأعقاب البنادق.

وبحسب شهود عيان فإنَّ قوات الاحتلال لاحقت الشبان خلال مواجهات عنيفة اندلعت في حي عبيد، واعتدت على السكان، ما أدى لإصابة نحو خمسة شبان بقنابل الصوت والأعيرة المطاطية وآخرين برضوض في أجسادهم.

وأوضحوا أنَّ المواطن موسى يوسف عبيد (٦٥ عامًا) أصيب بقنبلة صوت في ظهره، وهو  يقف أمام منزله خلال اعتداء قوات الاحتلال على السكان، دون سبب.

وأضافوا أنَّ القوات اقتحمت المنازل والبنايات في الحي، واستفزت السكان وروّعت الأطفال خلال اقتحام المنازل بحجة البحث عن الشبان.

وكانت اندلعت مواجهات عنيفة في حي عبيد بين الشبان وقوات الاحتلال، أطلقت خلالها قنابل الصوت والأعيرة المطاطية بكثافة نحو الشبان، وتصدوا لها بالحجارة والمفرقعات.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد ثائر محمود خلال اقتحام قرية العيسوية.