النجاح - رفضت محكمة الاحتلال العليا، اليوم الأحد، عقد جلسة موسعة للطعن بقرارات هدم 16 بناية سكنية، في حي وادي الحمص بقرية صور باهر جنوب مدينة القدس.

وأوضح رئيس لجنة حي وادي الحمص، حمادة حمادة، أن المحكمة رفضت بحجة أن الشروط القانونية لا تنطبق عليها وأن قرار الحكم الصادر في تاريخ 11-6-2019، لا يشمل قاعدة قانونية جديدة.

وأضاف حمادة ان رفض المحكمة يعني أن قرارات الهدم سارية المفعول، وعلى السكان هدم منشآتهم بأيديهم حتى الثامن عشر من الشهر القادم، لكي لا يتكبدوا تكاليف الهدم الذي ستفعله آليات الاحتلال.

وكانت محكمة الاحتلال صادقت قبل حوالي ثلاثة أسابيع على قرار يقض بهدم 16 بناية سكنية تحتوي مئة منزل، رغم أن معظم المنشآت مصنفة كمناطق "A"  التابعة للسلطة الفلسطينية، وذلك "لأسباب ودواع أمنية" حسب زعم الاحتلال.