وكالات - النجاح - أكد سفير دولة فلسطين لدى الاتحاد الاوروبي بلجيكا ولكسمبورغ السفير عبد الرحيم الفرا أهمية أن يلعب الاتحاد الاوروبي دورا أساسيا في العملية السياسية، سيما بعد قرار الإدارة الأميركية بشأن القدس والذي يعزلها تماما عن دورها كوسيط في عملية السلام.

وتطرق السفير الفرا خلال لقائه وفدا طلابيا من قسم العلوم السياسية في جامعتي بروكسل الحرة وأنتويربن، في مقر السفارة، اليوم الخميس، للانتهاكات الإسرائيلية التي باتت يومية وتعززت منذ إعلان ترمب عن اعترافه الجائر واللا شرعي بالقدس عاصمة للاحتلال.

وأكد أن هذا الاهتمام من طلبة العلوم السياسية، يدل على الوعي الكامل الذي يمتلكونه لمعرفة الحقيقة بشأن القضية الفلسطينية العادلة، واضعا إياهم بصورة آخر المستجدات السياسية والميدانية وخاصة الجهود الرسمية التي يقودها الرئيس محمود عباس في جميع المحافل الدولية لتحمل مسؤولياتهم تجاه عملية السلام والاستقرار في العالم ومن أجل التدخل الفوري لوقف الاستيطان وانهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس، إضافة إلى الابتزاز السياسي والمالي من قبل الاحتلال وآخرها قرصنة أموال المقاصة الفلسطينية.

وحضر اللقاء مسؤول العلاقات الثنائية، المستشار أول حسان بلعاوي.