نابلس - النجاح -  ردا على تصريحات نتنياهو عشية زيارته لموسكو والادعاء أنه لا يوجد شريك فلسطيني وانه على استعداد للقاء إذا ما وجد زعيم فلسطيني، قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن ذلك غير صحيح على الاطلاق.

وأضاف أبو ردينة: أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سبق ورتب لقاء مع نتنياهو في موسكو، ووافق الرئيس على حضوره، لكن نتنياهو تهرب من هذا الاجتماع.

واكد أن الرئيس عباس كان دائما على استعداد لتلبية طلب الرئيس بوتين لمثل هذا اللقاء في أي وقت سواء مع رئيس الوزراء الحالي، أو مع أي رئيس وزراء إسرائيلي قادم بعد الانتخابات من اجل تحقيق السلام العادل والدائم.