وكالات - النجاح - أحيت سفارة دولة فلسطين لدى جمهورية مصر العربية، اليوم الإثنين، الذكرى الـ54 لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة.

وأوقد سفير فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح، وممثل وزارة الخارجية المصرية منذر سليم شعلة الانطلاقة بمقر السفارة بالقاهرة.

جاء ذلك بحضور كوادر سفارة ومندوبية فلسطين وعدد من الشخصيات الاعتبارية وابناء الجالية الفلسطينية في القاهرة.

واكد السفير اللوح التفاف الشعب حول الرئيس محمود عباس وقيادته الحكيمة، تحت لواء منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي الوحيد للشعب في الوطن والشتات.

ووجه اللوح باسم جميع العاملين في سفارة دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبيتها لدى جامعة الدول العربية وأبناء الشعب في جمهورية مصر بأحر التحيات للشعب الفلسطيني المرابط في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس في الخان الأحمر والضفة الغربية وقطاع غزة والشتات.

وبمناسبة انطلاقة الثورة الفلسطينية الـ54 تمنى اللوح أن يكون العام الجديد عام الحرية وتحقيق السلام للشعب وان تتحقق امانيه بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وتقدم اللوح بجزيل الشكر ووافر الامتنان لمصر الشقيقة رئيسا وقيادة و شعباً ولكل مؤسسات الدولة المصرية على كل ما تقدمه من دعم و إسناد ورعاية مستمرة للنضال الوطني، وإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، وتعزيز المكانة التاريخية والمركز القانوني لمدينة القدس الشريف.