نابلس - النجاح - تعقد المحكمة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء جلسة للنظر بقضية ملكية 15 دونما المعروفة بأرض "كرم الجاعوني" من أراضي حي الشيخ جراح شمال البلدة القديمة بمدينة القدس.

وأوضح سامي ارشيد محامي العائلات في حي الشيخ جراح أن المحكمة العليا ستنظر اليوم بالاستئناف المقدم من أهالي الحي بشأن ملكية الأرض، حيث تدعي الجمعيات اليهودية ملكيتها، وفي عام 1972 قامت بتسجيل ملكيتها التاريخية فيها، وعليه قامت الجمعيات باستصدار قرارات إخلاء للفلسطينيين القاطنين على هذه الأراضي عن طريق المحاكم الاسرائيلية.

وأوضح المحامي ارشيد أن أهالي حي الشيخ جراح يؤكدون ملكيتهم للعقارات التي يعيشونها فيها، والتي تم بنائها من قبل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا) ووزارة التعمير الأردنية عام 1956، لتوفير السكن للاجئين الفلسطينيين الذين هجروا من منازلهم عقب نكبة عام 1948.

وأوضح ارشيد أن المحاكم الاسرائيلية لم تبت على مدار السنوات الماضية بملكية هذه الأرض في حي الشيخ جراح، وكانت المحكمة المركزية قد ردت طلب الأهالي للنظر في ملكية الأرض بحجة "التقادم على تقديم الدعوة" وعليه تم التوجه للمحكمة العليا للنظر بالقضية، وليتسنى للعائلات تقديم الوثائق والأدلة والملكية التاريخية للأرض، والتي تؤكد أن هذه الأراضي فلسطينية ولا تعود ملكيتها للجمعيات اليهودية.

وتقام على هذه الأرض 28 بناية سكنية، تعيش فيها حوالي 100 عائلة.