النجاح - شيعت جماهير وفعاليات مدينة ومخيم طولكرم، اليوم السبت، جثمان الشهيد محمد صبحي عنبر (46 عاما)، إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء في ضاحية ذنابة شرق المدينة.

وانطلق موكب التشييع من مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي إلى منزله في مخيم طولكرم، حيث ألقت عائلته وأقرباؤه ومحبوه نظرة الوداع على جثمانه، قبل أن يوارى الثرى في مقبرة الشهداء بعد الصلاة عليه في مسجد المخيم.

وكانت سلطات الاحتلال سلمت مساء أمس، جثمان الشهيد عنبر على بوابة (104) غرب مدينة طولكرم بعد احتجازه نحو ثلاثة أشهر، عندما أصيب في الثاني من نيسان الماضي برصاص قوات الاحتلال على حاجز جبارة جنوب المدينة، بجروح خطرة، استشهد على إثرها في الثامن من نيسان ذاته.