النجاح - شددت قوّات الاحتلال اجراءاتها التعسفية بالبلدة القديمة في الخليل ومحيط الحرم الابراهيمي الشريف، واعتقلت مواطِنين بعد توقيفهم على الحاجز المعروف بحاجز عبد، الذي يبعد عشرات الأمتار عن الحَرم الابراهيمي الشّريف، وتم نقلتهما إلى جهة مجهولة، ولم تعرف هويتهما حتى اللحظة. 

يذكر أنّ قوّات الاحتلال عزّزت الإغلاقات العسكرية، وأوقفت المواطنين على الحواجز العسكريّة والبوابات الالكترونية المحيطة بالحرم الابراهيمي الشريف، وذلك بهدف إعاقة وصولهم إلى الحرم الابراهيمي، بعد الدّعوات أمس لتكثيف الصّلاة فيه.