النجاح الإخباري - النجاح - أحيت فصائِل منظّمة التّحرير ومجلس قروي كفيرت غرب جنين، اليوم الذّكرى الـ42 ليوم الأرض بِزراعة أشجار الزّيتون في جبل المُصلّى الذي يعود لأهالي قرية كفريت، والذي يحاول المستوطنون الاستيلاء عليه عبر الادّعاء بأنّه مكان مقدس لهم، ويقومون باقتحامِه بشكل متكرر، وأداء طقوس تلموديّة.

وأكّد المتحدّثون في الفعاليّة أنّ إحياء ذكرى يوم الأرض، هو تجديد للعهد بالتّمسك بالأرض، وبحقوقنا كشعبٍ فلسطينيّ، وهو رمزٌ لصمودنا رغم ممارسات الاحتلال.