النجاح -  قتل الشاب محمد زنديق مصاروة (25 عاما)، مساء اليوم الأربعاء، في جريمة إطلاق نار نفذها مجهولون بالقرب منطقة دوار "الرحمة" في مجمع تجاري وسط مدينة الطيبة في منطقة المثلث.

وحاولت طواقم الإنقاذ تقديم الإسعافات الأولية اللازمة للمصاب، الذي كان بحالة حرجة، قبل أن يتم إعلان مقتله في المكان.

وأفاد المضمد أحمد عمشة، من مركز "الرازي" الطبي، بأن شابا أصيب بجروح بالغة الخطورة، إثر تعرضه لعيارات نارية، توفي على إثرها على الفور".

كما وصرح عمشة بأن القتيل أصيب برصاصات عدة في القسم العلوي من جسده، يتراوح عددها من 7 إلى 8 رصاصات.

ويشار إلى أن قسم الطوارئ التابع لمركز "الرازي" الطبي في المدينة، تلقى إخطارا عن جريح، وهرع على وجه السرعة إلى مسرح الجريمة، وما أن وصل كان القتيل قد فارق الحياة.

وبدوها استنفرت الشرطة قواتها، وطوقت مكان الجريمة، وقالت إنها باشرت التحقيق في ملابسات وأسباب الجريمة، الذي لم تعرف خلفيتها بعد.

هذا وشهد المجتمع العربي عام 2017 المنصرم، ارتفاعا خطيرا في نسبة العنف والجريمة، وعدد الضحايا والإصابات الناجمة عن ذلك. حيث قتل خلال العام 2017، 70 مواطنا عربيًا في جرائم قتل مختلفة.

كما ويُستدل من المعطيات المتوفرة، أن 10 نساء قتلن خلال العام الماضي، بينما قتل 60 شخصا بجرائم مختلفة، بينهم ثلاثة أشخاص برصاص الشرطة.

وتشير المعطيات إلى أن غالبية الجرائم ارتكبت باستخدام السلاح الناري وأخرى ارتكبت بالاعتداء والطعن بالسكاكين والآلات الحادة، فيما اقترف المجرمون جرائم قتل عن طريق الدهس بالسيارة.

فيما شهد شهر كانون الثاني/ يناير من العام 2018 الجاري، ثلاث جرائم قتل، حيث قتل الشاب سامر عواد في الخامس من الشهر الحجار في مدينة ياقة الناصرة طعنًا بالسكين، وفي زلفة قتل رجل (50 عاما) وجرح آخر في جريمة إطلاق نار وقعت يوم الجمعة الماضي 12 كانون الثاني/ يناير، ويعد محمد زنديق مصاروة الضحية الثالثة لجرائم القتل منذ مطلع العام.