النجاح - أصيب عشرات المواطنين بالاختناق والرصاص الحي في مواجهات مع الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية.

وأفاد عضو مجلس بلدي عزون معاذ سليم، بإصابة 70 مواطن بالاختناق والرصاص الحي في مواجهات مع الاحتلال في بلدة عزون، بعد أن حاول قطعان المستوطنين دخول البلدة من المدخل الشمالي وتنفيذ أعمال عربدة عند حلول الساعة ال12 ليلا، لكن شبان البلدة تصدوا لهم، فيما تجمعت قوات الاحتلال لحماية المستوطنين ما أدى إلى اندلاع مواجهات ووقوع إصابات، واستمرت المواجهات حتى الساعة الرابعة فجرًا".

وأضاف في حديث له على "النجاح الإخباري"، أن سيارة حرقت فيما جرى تكسير سيارات أخرى من قبل المستوطنين، مشيرًا إلى أن مكبرات الصوت أطلقت النداء لمساندة الشبان في المواجهات، الأمر الذي دفع سكان القرى المجاورة إلى تقديم الدعم.

وذكر أن سيارات الإسعاف تواجدت في المكان وقدمت العلاجات، لكن عدم وجود مركز صحي في عزون صعّب من عمل طواقم الإسعاف التي اضطرت إلى نقل المصابين من المدخل إلى منتصف البلد، موضحًا أن الكهرباء قطعت لفترة نصف ساعة تقريبا عن البلدة لكن تم إصلاح العطل.