هبة أبو غضيب - النجاح - أكد  المتحدث بإسم الأجهزة الأمنية اللواء  عدنان الضميري ان الصورة لم تتضح بعد حول خطوة  إحالة سبعة آلاف ضابط إلى التقاعد.

وأوضح المفوّض السياسي العام -الناطق الرسمي باسم المؤسسة الأمنية، اللواء عدنان الضميري لـ"النجاح الإخباري: " انه وحتى الان لا يوجد صورة واضحة، فيما يتعلق  بإحالة (7) آلاف عنصر أمن  للتقاعد.

ودعا الضميري في تصريح مقتضب صباح اليوم وسائل الإعلام إلى ضرورة التحقق من مثل هذه الأخبار وعدم نشر ما يشاع حول ملف التقاعد.

تصريحات الضميري جاءت ردًا على وسائل الإعلام نشرت أمس خبرًا عمّا وصفته بـ"المصدر العسكري" من أنَّ السلطة تعكف خلال الأيام المقبلة لإحالة (5 -7) آلاف عنصر من العسكريين إلى التقاعد المبكر بشكل رسمي.

من جهته  أعلن رئيس هيئة التقاعد ماجد الحلو، إن الخطوة سيتم تنفيذها بالفعل وذلك في اطار تحسين اداء واصلاح الاجهزة الامنية.

وقال الحلو في حديث لإذاعة “صوت فلسطين”، اليوم الاربعاء، إن هذه الخطوة تأتي استكمالا لإجراءات سابقة ضمن خطة أعدت منذ سنوات وليس لها اي اهداف سياسية، مبينا ان هذه هي المجموعة الثانية التي يتم احالتها للتقاعد وقد يتبعها مجموعات أخرى.

وأضاف ان التقاعد يتم على معايير عدة بينها السن والرتبة والرغبة، اضافة الى دور رؤساء الاجهزة الأمنية بهذا الخصوص.

واشار الى انه لم يتم حتى اللحظة تسلم اي كشف بأسماء من سيحالون للتقاعد، لافتا الى انه سيتم صرف 70% لهم من المعاش مع العلاوات الخاصة كما تم مع المجموعة الاولى.