نابلس - النجاح - أصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مسيرة في قرية بيت دجن شرق نابلس.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز صوب المشاركين بالمسيرة، ما أدى لإصابة عدد منهم بالاختناق، جرى علاجهم ميدانيا. بحسب وفا

وشارك المئات من المواطنين في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية للدفاع عن الأراضي في بيت دجن ولجنة التنسيق الفصائلي في نابلس، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، رفضا لإقامة بؤرة استيطانية على أراضي القرية.

وتشهد القرية منذ قرابة شهر، كل يوم جمعة، مواجهات مع قوات الاحتلال في الأراضي المهددة بالاستيلاء عليها، الأمر الذي يؤدي لإصابات بالاختناق، وبالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وكان الأهالي قد أقاموا خيمة اعتصام في القرية؛ رفضا لإقامة بؤرة استيطانية على أراضيها.