النجاح - أعاد مكتب التحقيقات الفيدرالي لوحة "شتاء" للفنان الأميركي غاري ميلتشرز إلى عائلة "موس" بعد أن سرقها نازيون منهم.

وكانت جزءا من مجموعة في متحف أركيل في كاناجوهاري قبل أن تستعاد في 10 سبتمبر.

وتقول وثائق محكمة إن الناشر وفاعل الخير الألماني رودولف موس حصل على اللوحة من متحف الفنون في برلين عام 1900. وصادرت الدولة مجموعة العائلة الفنية بعد أن فرت أسرة موس من ألمانيا عام 1933.

وقال سوزان د. فريدلاندر، المديرة التنفيذية وكبيرة منسقي المتحف، لصحيفة تايمز يونيون إن المتحف "كان بالطبع مستاء عند معرفة تاريخ الاستيلاء على اللوحة."

ستظل اللوحة في مكتب إف بي آي في ألباني حتى تتم إعادتها لعائلة موس.