النجاح - يحتاج المعلم إضافة إلى موهبته وحبه للتعليم إلى بعض المهارات والأمور التي عليه أن يتعلمها ويتدرب عليها كي يطور من نفسه ومن مهاراته التدريسية، وتتعلق بشكل مباشر بالأساليب والطرق التي يستخدمونها ومن أهمها: 

1-إقرأ أكثر:

على المعلم أن يكون واسع الثقافة كثير الإطلاع ولا تقتصر قراءته  على المادة التي يُعلِّمها فيتطرق الى  المواضيع العلمية والحياتية ليتمكن من تقديم أجابة للطلاب عن اي أسئلة قد يطرحوها، ويزيد إعجابهم وتأثرهم بالمعلم الذي يجدونه واسع الثقافة يعرف الكثير من الأمور فهم بحاجه الى اثراء معلوماتهم في مختلف جوانب الحياة والمعلم هو المصدر الأهم.

استخدم طرق متنوعة في الدروس :

أقل ما يمكن أن تفعله لطلابك هو أن تنوّع الطرق التي تستخدمها في الدروس لأن الإنسان يميل بطبعه للإبتعاد عن الروتين والتكرار وحبه للتجديد والأشياء المبتكرة كل ما عليك فعله هو البحث على الإنترنت

2.اجعل دروسك ممتعة ومسلية :

حاول أن تكون شخصاً مسلياً وكثير المرح بهذه الطريقة تكسب قلوب الطلاب وولائهم وأيضاً علامات جيدة في المادة التي تُدرّسها فإن الشخص العبوس المتجهم ينفر الملتقي ويقلل من تفاعله ورغبته بالإنصات لما يقول سواء في العمل او الدراسة  خاصة الطلاب الذين يعانون من أسرهم، يحتاجون الا احتواء وتفاعل.

 

3.اربط دروسك بالحياة العملية :

عملية ربط المعلومات بالواقع مجدية لتثبيتها في ذهن الطلاب فمن غير المُجدي أن تكون نظرية بحت ، فهذا سيشد انتباههم ويجعلهم متشوقين لمعرفة المزيد عما يتعلمونه.

 

4.امتلك مهارات الإلقاء والتأثير :

 نبرة الصوت،و طريقة الوقوف، وكيفية البدء بالدرس وكيفية الانتهاء وكيفية استعمال الوسائل العملية وإدارة التمارين كلها عوامل تشد الانتباه وتمنع تشتت اذهان الطلاب.

5.كن صديقاً لطلّابك :

للكلمة تأثيرها السحري وفي الغالب يدوم لفترة طويلة في نفس الطالب إحرص أن تكون صديقاً  لهم وأن تحسن الإستماع لأفكارهم، استوعبهم  ولا تتسرع في الحكم على تصرفاتهم.