النجاح - استشهد، مساء اليوم الاثنين، شاب، وأصيب فتى بجروح بعد اطلاق النار عليهما من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي بالقرب من مدخل قرية الجلمة شمال شرق جنين.

وأفاد مدير اسعاف جمعية الهلال الأحمر في جنين محمود السعدي، باستشهاد الشاب عبد الله فيصل عمر طوالبه (19 عاما)، وإصابة الفتى عمر أحمد أبو حنانة (16 عاما) من قرية عرانة، بجروح جرى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال شهود عيان، والجريح أبو حنانة، إن قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز الجلمة أطلقت النار عليه وعلى الشهيد  طوالبة عندما كانا يستقلان دراجة نارية بالقرب من القرية.

ونفى محافظ جنين أكرم الرجوب، ما ادعته سلطات الاحتلال  بشأن استشهاد الشاب طوالبة، مؤكدا أنها ادعاءات كاذبة تهدف إلى تبرير الجريمة النكراء التي ارتكبتها قوات الاحتلال.

وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال المتمركزين على حاجز الجلمة أطلقت النار على الشاب عبد الله طوالبه والفتى احمد ابو حنانة، حيث كانا يستقلان دراجة نارية بالقرب من القرية، ما أدى لاستشهاد الشاب طوالبه.