النجاح - أصيب شابان برصاص الاحتلال الحي خلال مواجهات في بلدة برقين غرب جنين، مساء اليوم الاثنين، ومنع الجنود طواقم اسعاف الهلال الأحمر من الدخول إلى البلدة.

وقال مدير اسعاف الهلال الأحمر محمود السعدي، إن شابين أصيبا بالرصاص الحي خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، وتمكن الأهالي من نقل مصاب إلى مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين، فيما منع جيش الاحتلال سيارات اسعاف الهلال الأحمر من الدخول لنقل المصاب الآخر.

وفي السياق ذاته، استولت قوات الاحتلال على العديد من المنازل وحولتها إلى نقاط للقناصة وصادرت أجهزة الهواتف الخلوية، وعرف من أصحاب المنازل؛ الزميل الصحفي محمود خلوف، واستولت على عدة مركبات، فيما تقوم الوحدات الخاصة بملاحقة الشبان لاعتقالهم.

حيث داهمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي ووحدات المستعربين مساء اليوم الاثنين، بلدة برقين غرب جنين، في الوقت الذي اختطفت فيه وحدة من المستعربين شابين أحدهما محمد حسام مرتضى على شارع حيفا شمال البلدة، والثاني ناجي عاهد جرار بعد اقتحام متنزه موال الذي يملكه على شارع الناصرة شمال جنين.

وأفاد مصادر محلية، بأن جنود الاحتلال داهموا منازل وأجروا عمليات تفتيش داخلها، وذلك بالتزامن مع تحليق لمروحيات عسكرية وانتشار قناصة على أسطح مبان سكنية، وتحويلها الى نقاط مراقبة عسكرية.

وكانت قوة "مستعربة" اسرائيلية اختطفت ظهر اليوم، المواطن عمار يحيى الشلبي من برقين من مكان عمله قرب شارع حيفا غرب جنين، ليرتفع عدد من تم اختطافهم من قبل المستعربين اليوم إلى ثلاثة.

وافادت مصادر صحفية أن قوات الاحتلال تتواجد على حاجز الجلمة شمال جنين، ومعسكر سالم غرباً، كما واقتحمت قوات الاحتلال احد المتنزهات في شارع الناصرة واعتقلت أحد المالكين وهو ناجي جرار.

واضافت المصادر أن قوة  كبيرة من الوحدات الخاصة اقتحمت بلدة برقين بالتزامن واعتدت على مواطنين بالضرب المبرح، هذا وفرضت القوات الخاصة و جنود الاحتلال  مربعا امنيا ومنطقة عسكرية حول احدى البنايات السكنية وسط البلدة.

وتحدثت  الانباء الاولية  عن عمارة تعود لاشقاء من عائلة جرار، وأفاد شهود عيان  ان تعزيزات عسكرية تتقدم  باتجاه البلدة من خلال شارع حيفا غرب جنين.

وفي سياق متصل اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، شابا من قرية الهاشمية غرب جنين.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب عدي علي محمد ستيتي (24 عاما)، بعد اقتحامها قرية الهاشمية ومداهمة منزل ذويه وتفتيشه.