غزة - النجاح - أكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، استمرار الفعاليات الشعبية شرق قطاع غزة، داعيا جماهير شعبنا إلى المشاركة في مسيرات الجمعة القادمة تحت شعار "جمعة المرأة الفلسطينية".

وأشارت الهيئة في بيانها بختام الجمعة التاسعة والأربعين شرق غزة إلى أن هذه التسمية تأتي احتفاءً وتقديراً لصمود المرأة الفلسطينية ووفاءً لنضالاتها، ونصرة للاسرى الابطال في سجون الاحتلال، موضحة أنه يوافق اليوم العالمي للمرأة.

يذكر أن مسيرات العودة مستمرة منذ الثلاثين من اذار الماضي، واكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة انها لن تتوقف حتى تحقق اهدافها، واهمها كسر الحصار المفروض على قطاع غزة، مؤكدة على تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه.

وتشهد مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 مارس الماضي زخمًا شعبيًا واستحداث وسائل وأساليب جديدة في مواجهة قوات الاحتلال على طول السياج الفاصل شرقي وشمالي القطاع، وتضاف هذه الوحدة إلى عدة وحدات ظهرت منذ بداية مسيرات العودة وأهمها "وحدة الكوشوك، ووحدة الطائرات والبالونات الحارقة، ووحدة قص السلك، ووحدة المساندة" وغيرها من الوحدات والأساليب المبتكرة في مواجهة عناصر قوات الاحتلال.

وبلغت حصيلة ضحايا انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة منذ بدء المسيرات السلمية على طول السياج الفاصل شرق قطاع غزة منذ أكثر من 9 أشهر قرابة الـ"268" شهيداً، بينهم "11" شهيداً تواصل سلطات الاحتلال احتجاز جثامينهم، فيما أصيب نحو (25477) مواطنا ومواطنة بجروح مختلفة، منهم (13750) مصابا دخلوا مستشفيات القطاع لتلقي العلاج، فيما تلقت باقي الإصابات العلاج ميدانيا، نتيجة الإصابات بقنابل الغاز المسيل للدموع والغازات السامة الأخرى التي يطلقها عناصر قوات الاحتلال تجاه المتظاهرين السلميين.