غزة - النجاح - أصيب العشرات من كوادر وعناصر حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" نتيجة اعتداء عناصر من أجهزة أمن حركة حماس عليهم بالضرب في ساحة فلسطين بمدينة غزة، لمنعهم من إيقاد شعلة الثورة الفلسطينية الـ 54.

وأفاد شهود عيان، أن عناصر أمن حماس انتشروا في شوارع وأزقة مدينة غزة، لاعتراض المؤيدين للرئيس محمود عباس ومنعهم من الاحتفال بذكرى الثورة الفلسطينية، وقامت بالاعتداء على المشاركين واعتقال عدد منهم.

كما اعتدى عناصر أمن حماس على الصحفيين المتواجدين في الساحة، ومنعتهم من تغطية الحدث.

يشار إلى أن تعليمات من مستويات عليا في حماس تم تعميمها على عناصر حركة حماس لقمع عناصر حركة فتح، ومنعهم من الاحتفال بإيقاد الشعلة، وموعد الاحتفال المقرر في السابع من يناير القادم.