وكالات - النجاح - كشفت شركة توزيع الكهرباء في قطاع غزة عن سبب عدم استقرار جدول التوزيع المعمول به في قطاع غزة.

وأوضح مدير العلاقات العامة والاعلام في شركة كهرباء غزة أن ازدياد عدد ساعات قطع الكهرباء في غزة أمر طبيعي في ظل زيادة الاستهلاك والاحمال جراء المنخفض الجوي وانخفاض درجات الحرارة.

وأكد ثابت عدم وجود جدول توزيع جديد للكهرباء، موضحا أن الجدول المعمول به حاليا هو 8 ساعات وصل مقابل 8 قطع مع وجود نسبة عجز بسبب المنخفض.

وأضاف أن المصادر التي تزود غزة بالكهرباء قبل المنخفض لم تتغير مع دخوله، مشيرا إلى أن الذي تغير هو زيادة الاحمال والاستهلاك.

وأشار إلى أن هناك فجوة ما بين المتوفر من الكهرباء وما بين المطلوب، مؤكدا أن الفجوة توسعت مع دخول المنخفض الجوي.

وبيّن أن مجمل العجز في قطاع غزة حاليا حوالي 60 %.

ونبه إلى أن حجم المتوفر من الكهرباء في غزة 120 ميغا من الخطوط "الاسرائيلية" و 83 ميغا من محطة توليد الكهرباء التي تعمل بثلاثة مولدات، لافتا إلى أن المطلوب هو 560 ميغا.